* حاجة جبارة طبيعى ١٠٠٪‏  Author: elfarr Forum: Real Arabic Pictures 13/12/2017 (21:59)
* الملكة ليان الجزء ١  Author: menafad Forum: Series Arabic Stories (قصص طويلة تتألف من أكثر من جزء) 13/12/2017 (21:57)
* QUEEN ARYAM  Author: kosy bars Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 13/12/2017 (21:53)
* ما يمكن أن تراه صدفة في الشارع  Author: elfarr Forum: Real Arabic Pictures 13/12/2017 (21:51)
* سيدة تضرب خادمها  Author: elfarr Forum: F/M Femdom 13/12/2017 (21:48)
* مقطع يلخص اربع مشاهد فيمدوم بس يا ريت حدا يحكيلي اسم الممثله بالمشهد الاول و اسم  Author: lesbleus Forum: Arabic Celebs [ only femdom ] 13/12/2017 (21:35)
* A7la sawabe3 mmkn tshofhaa  Author: amir_said7 Forum: Real Arabic Pictures 13/12/2017 (20:52)
* رجلين صاحبتى ام مينا بالشراب والجزمه والشبشب   Author: khadam el hawanem Forum: Real Arabic Pictures 13/12/2017 (20:41)
* المسترس العالميه دومنيك حوراني ومساج اقدام حصري   Author: ziko132005 Forum: Arabic Celebs Feet & Series [2010 ---> 2017] 13/12/2017 (19:53)
* [HOT] يقبل قدم الممثلة اللبنانية باتريسيا داغر  Author: ziko132005 Forum: Arabic Celebs Feet & Series [2010 ---> 2017] 13/12/2017 (19:51)
* الاستاذة ماري 8  Author: خدام الملكة عفاف Forum: Series Arabic Stories (قصص طويلة تتألف من أكثر من جزء) 13/12/2017 (19:26)
* بوس رجل ممثلة لبنانية  Author: jackson Forum: Arabic Celebs [ only femdom ] 13/12/2017 (18:56)
* اسنعباد وفيمدوم، نادين الراسي تخلي شب يعملها مساح لرجليها بعد التصوير  Author: Dahmsmkd Forum: Arabic Celebs Feet & Series [2010 ---> 2017] 13/12/2017 (18:26)
* اعلاميه لبنانيه   Author: Art Director Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 13/12/2017 (18:25)
* اكتر وضعية سادية ل اي رجل   Author: a7a7509 Forum: Real Arabic Pictures 13/12/2017 (18:16)

Author Topic: لحظة تفكير 2  (Read 1439 times)

0 Members and 1 Guest are viewing this topic.

Offline marcosalix

  • Member
  • *****
  • Posts: 94
  • Activity:
    1.11%
  • Karma: 35
لحظة تفكير 2
« on: April 03, 2016, 11:49:11 AM »
فى تلك اللحظة تذكرت اول مرة رايتها فيها ... انها تكبرنى باثنتى عشرة عاما ..لا لست اميل الى المسنات ولم انظر فى حياتى إلى اى امرأة تكبرنى أو حتى تصغرنى ..إننى اميل اليها هى ...  هى فى الرابعة و الثلاثين من عمرها  الان و لكن حين عرفتها منذ اربعة عشر عاما  كنت فى الثامنة من عمرى ... كنت فى حصة التربية الرياضية ..و كان القدر يرتب لى هذه السقطة التى ستغير حياتى ... اركض مسرعا و الكرة بين اقدامى و زميلى الذى لا اذكر اسمه يدفعنى بيديه .. و فاتنة فى العشرين من عمرها تندفع بخطوات سريعة غاضبة لاسقط بوجهى على قدمها .. كانت غاضبة لم تعر انتباها لهذه اللحظة ( قالت هيا ناقصاك)... .. اكملت خطواتها و توقفت اما مدرس التربية الرياضية...و يدوى صوت الصفعة على وجهه فى ارجاء المدرسة (اياك ان تفعل ذلك مرة اخرى).. و انصرفت دون ان تفسر اى شىء ...المفاجأة الجمت الجميع .. عرفنا القصة فيما بعد .. كانت الفاتنة الغاضبة هى هيام ابنة احد رجال الاعمال.. اختها مروة اصيبت بكسر فى القدم اثناء الحصة السابقة .. لا احد يعرف التفاصيل و لا مدى مسئولية المدرس عما حدث .. و لا احد ادرك ما غيرته هذه اللحظة فى حياتى .. ان الامر لن يطول.بمروة هذه  حتى يلتئم كسرها و لكننى ساظل حتى الموت متاثرا بجراحى ..ذلك الموقف الذى لم يستمر لأكثر من عشر ثوان .. انطبع بكل تفاصيله فى ذاكرتى.. لا انسى ابدا ملمس قدميها على وجهى و لن تنسى مؤخرة راسى اثر تلك الضربة التى تلقيتها منها و هى تسحب قدميها فى غضب .. لا تنسى اذنى وقع كعبها على الارض قبل ان انظر اليها .. شريط سينمائى تصوره احدى الكاميرات التى تعمل بلفمتو ثانية يتحرك على كعبها لساقيها الملفوفتان فى الجورب الطويل الاسود الى المعطف الاسود الى شعرها الناعم المعقوص للوراء ... ثم التفاتتها ثم يديها و هى تصيب الهدف بلا خطأ... نسيت هى هذه اللحظات  و لم انساها انا.. انمحى معنى كلمة مراة من قاموسى و حل محله صورة هيام ...منذ هذه اللحظة احببت اقدام النساء ... بمعنى ادق قدميها هى ... انظر الى اى امراة فاتخيل أنها هى و اقبل قدميها فى مخيلتى .... مرت ثمانية اعوام بعد هذه اللحظة ... تظورت فيها خيالاتى لحب الاقدام و الخضوع  ... الافلام التى اراها .. يعاد انتاجها فى عقلى و تكون السيدة  هيام بطلة هذه الافلام.. كنت أراها من بعيد دائما و هى تغادر مقر عملها لأجدد صورتها فى خيالى .. أتابع بشغف انتصاراتها و نجاحاتها و سيطرتها على مجال الاعمال و التجارة..   
كانت السيدة ميار احدى صديقات السيدة هيام .. كانت تدير متجرا للاحذية فى احدى المولات ... كانت سعادتى بالغة حين قبلت للعمل فى هذا المتجر ... كنت فى السادسة عشر من عمرى .. و رغم أننى من عائلة ثرية إلا اننى أقنعت أسرتى بأننى سأعمل فى هذه السن المبكرة بدافع الاعتماد على النفس و تنمية الشخصية.. كنت على يقين ان مولاتى هيام ستاتى و ساكون انا الحذاء الذى ستختاره

Online bachar

  • Administrator
  • *
  • Posts: 1781
  • Activity:
    0.56%
  • Karma: 6079
  • one of the latest
Re: لحظة تفكير 2
« Reply #1 on: April 03, 2016, 02:36:23 PM »
اسلوب شيق

Offline amjad561

  • Member
  • *****
  • Posts: 1608
  • Activity:
    17.78%
  • Karma: 143
Re: لحظة تفكير 2
« Reply #2 on: April 03, 2016, 05:29:01 PM »
من زمان ما قرأت قصة حلوة
فعلا اسلوب شيق
كارما مني
استمر

Offline slaaave4u

  • Active Member
  • *
  • Posts: 1114
  • Activity:
    9.44%
  • Karma: 658
Re: لحظة تفكير 2
« Reply #3 on: April 03, 2016, 09:55:52 PM »
teasing
karma

Offline leh kda

  • Member
  • *****
  • Posts: 96
  • Activity:
    3.33%
  • Karma: 2
Re: لحظة تفكير 2
« Reply #4 on: April 04, 2016, 09:37:21 AM »
الاسلوب فعلا مميز كمل

Offline John_#1

  • Member
  • *****
  • Posts: 2113
  • Activity:
    45.56%
  • Karma: 0
Re: لحظة تفكير 2
« Reply #5 on: May 08, 2016, 09:51:29 AM »
interesting.. continue

 

Sitemap 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29