* Upskirt NO PANTIES  Author: TeenRap Forum: Non Arabic Clips (EN,FR....,ETC) 17/10/2018 (10:26)
* Men Are Slaves - Female Domination Excites Men!  Author: TeenRap Forum: F/M Femdom 17/10/2018 (10:23)
* Collection of Brutal Rape [upd*]  Author: TeenRap Forum: Other Fantasies 17/10/2018 (10:09)
* The biggest young fatties, chubby teens porn  Author: TeenRap Forum: Non Arabic Clips (EN,FR....,ETC) 17/10/2018 (09:46)
* Pissing Porn - perverted cravings  Author: TeenRap Forum: Other Fantasies 17/10/2018 (09:35)
* روجينا بالشبشب صوابع نار  Author: xxBigpartyxx Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 17/10/2018 (09:17)
* Beaten By Cruel Girls [upd*]  Author: TeenRap Forum: F/M Femdom 17/10/2018 (09:05)
* Hot Solo Scat Videos - Shit Games  Author: TeenRap Forum: Other Fantasies 17/10/2018 (09:00)
* مادلين طبر   Author: Feet Worshiper Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 17/10/2018 (08:56)
* They Want Naked Man - Femdom CFNM  Author: TeenRap Forum: F/M Femdom 17/10/2018 (08:34)
* روجينا   Author: shady amr Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 17/10/2018 (08:33)
* عودة الملكة أيتن عامر مفااااجأة  Author: shady amr Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 17/10/2018 (08:31)
* انتصار هانم  Author: shady amr Forum: Arabic Celebrities Pictures [2010 ---> 2017] 17/10/2018 (08:30)
* Special examination - gyno check-ups, lots of flexibility and stamina tests  Author: TeenRap Forum: Other Fantasies 17/10/2018 (08:25)
* NEW ASIAN  Author: leosong Forum: Celebrities (Films,Series) 17/10/2018 (08:18)

Author Topic: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول  (Read 3029 times)

0 Members and 1 Guest are viewing this topic.

Offline karla

  • Super Special
  • *
  • Posts: 3696
  • Activity:
    23.89%
  • Karma: 3182
منذ عشرون عاما تقدم طبيب فى بدايه الثلاثينات لخطبه فتاه من بلدتنا والتى تبعد عن العاصمه قرابه مائتى كيلومتر, فهى فتاه ريفيه حصلت على قدر متواضع من التعليم كما الجمال ايضا , الا  انها كانت على قدر عال من الانوثه والذكاء  معا مكنتها فى الخيار من طابور طويل يزخر بالعرسان هذا الذى هو بطبيب اسنان ارمل كان يقطن بالعاصمه ومنتدب للعمل ببلدتنا سنتان متتاليتان,ولديه من زوجته الاولى رحمها الله ابنه تبلغ من العمر تسع سنوات, تردد والداها كثيرا فى القبول به الا انه وتحت اصرار الفتاه وافقا مرغمين, وتم العرس وكعاده اهل الريف ميسورى الحال فالابنه تخرج من بيت ابيها بخادمه تقوم على راحتها وحمل أعباء البيت عن كاهلها, و قد أنتهت مدة خدمته فى الارياف و قرر هذا الطبيب الارمل العوده  الى العاصمه والتفرغ لعيادته الجديده وعمله ولم يمض وقتها على زواجهما الا اسبوعين, فُودِعا ومضى الطبيب بزوجته وابنته وخادمتها الى بيته بالعاصمه وعند عودته وبعد أن أمضيا سهرتهما الاولى, فاجئها زوجها بطلب غريب تحيرت امامه كثيرا, اذ قال لها "اننى احبك حباً جماً وكم أود أن أهبك أشياءً ثمينه فى حياتى, تعبيرا عن حبي الحميم لكى الا إننى وبعد تفكيرا مليا قررت قرارى هذا وأرجوا الا تراجعينى فيه فقد رايت إن الذهب كما المال والسياره من السهلأن اقدمهم اليكى كهدايا تعبر عن حبى وقد قدمت سلفاَ وسأقدم ماحييت لكى ممن تيسر ولكنها اشياء تشترى بالمال, والمال امره يسير, ففى نظرى ان تلك الاشياء ليست بالثمينه الا اننى ارتأيت فى ان اهبك ماهو اثمن واغلى من كل تلك الاشياء برمتها , نعم حبيبتى قررت ان اهبك ابنتى والتى هى اغلى ماعندى ,كى ....... وسكت برهه ثم استطرد قائلاً "كى تحل محل خادمتك زينب واما الاخيره فتعود من حيث اتت", ارتبكت الزوجه الشابه وتلعثمت من هول ما سمعت ولسان حالها يحدثها ( أجن زوجى حقا فى ان يقول مثل هذا  لى؟ قطعا هنالك خطأ ما, العله يمزح فى لحظات من الرضا..... ام هو بخيل ويريد ان يعفى نفسه من راتب الخادمه ..؟) ولكن تلك  اللحظات لم تدم طويلا فقد قاطع زوجها الطبيب صمتها وكأنه يقطع الشك بليقين إذ أعاد على مسامعها ما ذكره سلفاً بل وترجى زوجته فى القبول بابنته اغلى ما عنده كخادمه تحت أقدمها تلبى لها ماشاءت من حاجيتها, معللا ومبررا رغبته تلك فى إنه لم ولن يجد فى قلبه وحياته من هى أغلى من أبنته كى يهبها لها خادمه بل وكجاريه على حد تعبيره , تحت اقدام محبوبته ....وهنا أجابته زوجته بإنها تعلم علم اليقين بكم حبه لها كما حبها له أيضا فهى اختارته من بين عشراتِ من مريديها وعشاقها كما انها لم تشك ابدا فى مقدار حبه هذا, فأوحت له بانها تفهمت وجهه نظرة فى التضحيه بالغالى والنفيس من اجلها كما قال لها فى بدايه خطبتهما بأن الحب تضحيه ولكن ايعقل ان تصل تلك التضحيه الى ان تقدم ابنتك كخادمه لى ...!  هكذا ردت زوجته , وربتت على وجنتيه واجابت بالرفض القاطع لعرضه هذا واكدت له ان ابنته  ستكون كابنتها تماما او حتى كاختها الصغرى وانها مقدره لطلبه وعرضه السخى الذى هو بمثابه مزاح ليس الا اقله فى عقلها الباطن [/b][/font]
[/size]الا انها وفى اليوم التالى فوجئت وعقب عودته من عمله انه يفاتحها مجددا فى رغبته تلك, ثم الليله التاليه, فالتاليه الى ان جاء يوما وقبل قدميها فى قبولها بابنته خادمهَ لها  بل وأصر عليها اصرارا , وأكد لها انه يعلم ما يقوله ويسرد من المبررات والدوافع مايدفعها فعليا للقبول , وهذا نص ما روى على مسامع زوجته كما قالته لى " يا ستى انا سبق وقلتلك ان بنتى داخله على مرحله مراهقه ,ودى وانتى ست العارفين فتره تمرد وعصيان ووالله اول من هتتمرد عليه هتكونى لانك ببساطه انتى اللى فى وشها دايما وكمان انتى حيالله بالنسبلها مرات ابوها, لكن لو من البدايه كسرتى انفها وخلتيها تحط كرامتها تحت رجليكى هتعرف ان المقامات المحفوظه وان انتى هنا فى البيت ده بس الهانم واللى تأمرى وتنهى وكلامك تمشيه عليها ويتنفذ بحذافيره ,وكمان بفكرك بالمثل البلدى اللى بيقول ابنك على ماتربيه وجوزك على ما تعوديه ولو ربتيها كده من البدايه هتفضل طول عمرها زى الخاتم فى صباعك  لكن لو دلعتيها ولا حتى عاملتيها باللين , اما تكبر , هتتمرد عليكى وهتعوج رقبتها وعمرك ماهتعرفى تكلميها  لانها ساعتها هتقولك انتى حيالله مرات ابويا وملكيش كلامك معايا , فمن فضلك ريحينى وريحى نفسك و ابتدى عامليها المعامله اللى تليق بخدامه عشان تتجنبي بكره وبعدها مكرها وعصيانها او حتى تمردها زائد انى بجد هكون سعيد اوى اما اشوف بنتى اللى هى حته منى تحت  اقدامك الكريمه ....ممكن؟ " هذا هو النص الذى ُرويَ لي حرفيا من قبل تلك الزوجه
    وبعد تللك الخطبه تفتحت اذنا زوجته وتفتق فهمها وادركت ماقاله حرفيا بل بدأ قلبها يقنع بما ذكره زوجها, ثم مالبثت فى اللين تجاه حديثه والقنوع برغبته التى ابداها والخنوع لرغبات السلطه والتملك على حد قولها بل الاكثر من ذلك فانها لم تصبر الى الصباح فعاجلت ابنته التى احتلت منذ تلك اللحظه مكانه الجاريه فى قلب زوجه ابيها  ودخلت الى حجرتها وقالت " بص يا حبيبتى انتى عارفه طبعا ان زينب بعافيه شويه وانا هضطر أسفرها  البلد بكره لانها مش هتقدر تخدمنى وهى فى الحاله دى , فايه رايئك لو بكره تساعدينى فى شغل البيت وبالطبع اجابت الابنه حاضر يطنط . فردت زوجه ابيها طب هاتصحى بدرى يا بابا ها..فأجابتها تحت امرك يطنط وهى لاتعلم ان تلك المقوله " تحت امر حضرتك يطنط " لن تفارق فمها بعد تلك الليله فقد تعللت تلك الزوجه فيما بعد بحملها وعدم قدرتها على الوقوف طويلا فبالفعل تسلمت  الابنه مهام منصبها الوضيع التى احتلته عن دون استحقاق ومالبث الا وتكرر ماحدث اليوم بالغد وبعد الغد واصبح عملا رئيسا فى حياتها اليوميه لاتقصر فيه مطلقا والا نالت غضب الباب العالى فزوجه ابيها بالنسبه لها اصبحت بمكانه مولانا السلطان وبالعوده لزوجه ابيها فسنجد انها اخذت تقتنع يوما فيوم بكلام زوجها بل وقنعت به وسعدت له , فالشعور بالسلطه المطلقه له دلالاته فى نفس المرأه ,اما عن زوجها فسنجده يستحث ابنته على محاوله التودد والتقرب لزوجته قدر المستطاع ونيل رضاها , ففى ذلك خيرُ لها وقد قنعت الابنه بكلام ابيها وكفت تماما عن الشكوى   ومرت الايام بحلوها ومرها وكبرت الابنه وانهت الصف الثالث الاعدادى بنجاح .واذ بأبيها يهمس بأذن زوجته قائلا " مش كفايه على البنت علام لحد كده , وحتى بالمره تتفرغ لخدمتك تماما دون حجج المذاكره والامتحانات والكلام ده " فاستنكرت زوجته واجابته " يا سيدى سيبها تكمل البنت شاطره والشهاده فى ايد البنت تعتبر سلاح فى ايامنا دى , لاء طبعا كله الا العلام "  فاذ به يهمس قائلا " بصراحه انا مش عايزها تاخد شهاده أعلى منك ولا حتى شهاده الدبلوم عشان متبقاش زيك وتعتبر ان الروس اتساوت " وهنا ادركت الزوجه بعد نظر زوجها وفرط حبه لها بل وقدرته فى نفسها حق تقدير وعند مغادره زوجها ,  واذ بها تستدعيها بحجره التلفاز لتخبرها بهذا القرار الذى اتخذته فانخرطت الابنه فى البكاء واندفعت تجاه قدميها لتقبلهما راجيه باكيه الا تفعل واكدت لها انها لم تقصر يوما تجاهها او حتى فى واجبتها المنزليه اثناء فتره دراستها السابقه , ولكنها وعلى حد قول الزوجه وفى اثناء استعاطفها وترجيها ايها , شعرت الزوجه كما قالت حينها بمشاعر غريبه لم تدركها من قبل فى ان يستعطفها او يسترجيها أحد عند قدميها تحديدا بل وصارحتنى بما هو ابعد من هذا فقد استغرقت فى مشاعرها وعواطفها تلك لبرهه من الزمن وعندما فاقت من تلك الاحاسيس والفتاه منكبه على قدميها تقبلهما, واذ بها تجد نفسهها وفى غمره مايحدث واضعهً إحدى قدميها على رأس ابنه زوجها فيما الاخرى مستغرقهُ فى تقبيلها بصوره تكاد تكون جنسيه والحق يقال فقد استوقفنى ذاك المقطع من حديثها لبرهه, الا اننى لم اعره انتباهاً , فاذ بها تبادرنى القول فتخبرنى ان ابنة زوجها قد سبق لها مرارا أن قبلت قدميها من باب المداعبه, فقد كانت تداوم على وضع طلاء الاظافر لها وبعد انتهائها ومن باب التودد لها و الملاطفه كانت تقبل قدميها وتثنى على جمالها الا انها وفى تلك المره لاحظت ما لاحظت وقد استرعى ما حدث انتباهها وما بدر من تلك الفتاه ومن رده فعلها ايضا  [/b]
وقد دفعنى ذلك الى سؤالها وبطريقه مباشره هل لاحظتى يوما ما انها تمارس خلسةً العاده السريه فاجابتنى بنعم ومرارا وقد حذرتها مهدده اياها بانها ستعاقبها بضربها على اماكن حساسه بجسدها كى تقلع عنها  [/color]ولكنها استطردت بقولها انها ومنذ تلك اللحظه التى كانت تقبل فيها اقدامى بلهفه شعرت بميول تكاد تكون جنسيه تملء عقل الفتاه , ثم اعترفت قائله جنسيه مثليه او كما يطلقون عليها ليسبيان واضافت انها حينها لم تقاطعها او حتى تنهرها بل استسلمت لتلك الاحاسيس من باب التجربه ليس الا , الا انها فيما بعد وعلى حد قولها سعدت كثيراً بها , ثم مالبثت وبمرور الايام فى أن تتجاوب معها فى غياب كلا من زوجها وابنتها بل وتجعلها وأحيانا اخرى تجبرها على تقبل و"لحس" اماكن معينه بجسدها ولكن ما كان يضايقها وينغص سعادتها ان الفتاه فى كل مره لا تتجاوب او بالاحرى لا تتفاعل معها الا بعد ان تُضَرب او تُعَذب وقد كانت تتعمد فعل الخطأ كى تعاقب بأى شكل إن كان من زوجه أبيها . فقد كان البكاء من الام الضرب وطلب الرحمه يشكلان شىء من السعاده فى نفس الفتاه بل غايه مبتغاها , وزوجه ابيها  كانت ايضا تعلم بما يدور فى قلب الفتاه وماتريده , واشباعاً لرغباتها, فقد كانت لا تتوانى فى تلبيه تلك الرغبات والنزعات الخفيه لفتاتها[/color][/b]
واليوم وقد قاربت تلك الابنه الفتاه على الثلاثون من عمرها الا انها متعلقه و مرتبطه بزوجه ابيها ارتباط وثيق لانه بالطبع إرتباطا جنسيا اكثر مما هو اجتماعيا والاب يسعى جاهدا لزواج ابنته بعكس الابنه التى ترفض رفضا أبيا التخلى عن زوجه ابيها . نعم هاهما الان سويا كلا من الزوج والزوجه يسعيان لزواجها الا ان الابنه ترفض اْبيةَ غير مكترثه سوى لمخدومتها زوجه ابيها التى اصبحت تحبها من صميم قلبها هذا من واقع الحياه وليس من نسج الخيال وعلى الرغم من إسهابي فى الحديث الا اننى رويت ما رويت باقتطاب شديد ,فما ذكر امامى من تفاصيل يكتب بمجلدات [/color]ولكن حرصا منى فى تكتمى على اسرار مرضاى فسأكتفى بما ذكرته سلفا[/b]
وحرصا منى على ابداءها كتجربه من تجارب الحياه فانى اضعها بين ايديكم, كى تعوا ما تؤول اليه الامور مستقبليا. فحاذرواوختاما اؤكد ان اكثر من تسعون بالمائه من الحالات التى هى امامى أكاد أن اجزم بأن الزوج هو فى الغالب وعن قصد او حتى بدون, هو من يشجع زوجته على ان تفعل باولاده ما نسمع عنه فى الاعلام من سوء معامله او حتى تنكيل بهم ,اما بتشجيعها او بتجاهله المتعمد فى بعض الاحيان لشكوى ابناءه من زوجته بل الاكثر من ذلك , هنالك ابحاث ميدانيه قام بها اساتذه متخصصون من قسم علم الاجتماع فى جامعه الملك الفهد بالرياض وعين شمس بالقاهره اكدت ان الرجل فى العاده يصر على ان يهب احدى بناته كخادمه لزوجته الثانيه كطريقه عمليه لتودد اليها , واخيرا صدقونى زوجه الاب بريئة مما ينسب اليها فى اعلامنا ومجتمعاتنا وشكرا

Offline baraca

  • Most Special
  • *
  • Posts: 1618
  • Activity:
    8.33%
  • Karma: 431
  • الخيال
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #1 on: October 12, 2014, 06:54:01 AM »
شكرا كارما
هيا نتنفس خلال الاصابع الطريه . ومواقع اقدامهم فى الاحذيه , وسواد الجرابات الرياضيه

كى نصل لاحلامنا

لابد ان نتخطى واقعنا
[img]http://s18.postimg.org/56wslnjrp/1_6.jpg[/img]

Offline menafad

  • Active Members
  • ****
  • Posts: 767
  • Activity:
    3.89%
  • Karma: 107
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #2 on: October 12, 2014, 08:25:27 AM »
اب حقير و وسخ

Offline stv_starr

  • GrEaTAuThoR
  • Old Warriors
  • *
  • Posts: 458
  • Activity:
    7.22%
  • Karma: 215
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #3 on: October 15, 2014, 06:04:08 AM »
new idea.. continue pls.. and karma..

Offline elshabsamy

  • Active Members
  • ****
  • Posts: 507
  • Activity:
    4.44%
  • Karma: 79
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #4 on: October 16, 2014, 07:29:52 AM »
Great an karma. new idea but I wish there was more details in the foot fetish scene

drogba

  • Guest
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #5 on: December 20, 2014, 06:13:59 PM »
good story

Offline footadmirer10601

  • Most Special
  • *
  • Posts: 2064
  • Activity:
    8.33%
  • Karma: 765
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #6 on: December 24, 2014, 01:20:23 AM »
thank you and karma

Offline مدمن قدميها

  • Most Special
  • *
  • Posts: 3401
  • Activity:
    0%
  • Karma: 1439
  • merci hmb
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #7 on: December 28, 2014, 08:05:32 AM »
أراد الخير لابنته
قبلوا والحسوا أقدام الفتيات.. تزوجوا والحسوا أقدام زوجاتكم.. تصاحبوا والحسوا أقدام رفيقاتكم.. زوروا بلدان العالم وذوقوا أقدام البنات من جميع الجنسيات.. هذه نصيحتي لكم

Offline ramyramy1993

  • Member
  • **
  • Posts: 71
  • Activity:
    0%
  • Karma: 0
Re: (زوجة الاب بريئة مما نسب اليها (منقول
« Reply #8 on: October 07, 2015, 06:02:12 PM »
شكرآ

 

Sitemap 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30